مظاهرة في مدينة هلسنبوري السويدية تطالب بالضغط على حكومة الاحتلال لوقف حرب الابادة في قطاع غزة

مظاهرة في مدينة هلسنبوري السويدية تطالب بالضغط على حكومة الاحتلال لوقف حرب الابادة في قطاع غزة

هلسنبوري-خبر24- طالب متظاهرون في مدينة هلسنبوري السويدية الحكومة السويد والمجتمع الدولي باجراءات ضاغطة على اسرائيل لوقف حرب الإبادة  التي تشنها على غزة، منذ السابع من اكتوبر الماضي

جاء ذلك خلال المسيرة التي انطلقت، اليوم السبت، وبدعوة من الفعاليات الشعبية في المدينة وشارك فيها أحزاب ومتضامنون سويديين  ووفد من الجالية الفلسطينية في امريكا وكندا وحشد من الجاليات الفلسطينية والعربية في السويد.

وانطلقت المسيرة، رغم سوء الاحوال الجوية، من ساحة  Gustav Adolfs torg إلى الساحة الكبرى (Stor torget)، ورُفعت فيها الأعلام الفلسطينية والسويدية وأعلام جنوب أفريقيا وعدد من الدول المساندة للشعب الفلسطيني. كما رفعت اليافطات والملصقات التي تطالب بوقف حرب الإبادة الإسرائيلية على غزة والحرب الاسرائيلية الصامتة على شعبنا في الضفة والقدس.

-39
كما طالب المتظاهرون بوقف فوري ومستدام لإطلاق النار ووقف المجازر والاعتداءات الاسرائيلية وفتح جميع العابر لادخال المساعدات ومستلزمات الحياة لشعبنا في غزة،

وطالبت هتافات المشاركين بفرض عقوبات على دلوة الاحتلال، ودعت الى إنسحاب قوات الإحتلال من غزة وعودة النازحين الى المناطق التي اجبروا على مغادرتها، ووتنفيذ صفقة تبادل للأسرى تضمن الإفراج عن الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين.

كما طالب المشاركون في المسيرة المجتمع الدولي بتعليق عضوية إسرائيل في الامم المتحدة والاعتراف بدولة فلسطين كعضو كامل العضوية في المنظمة الدولية، ودعوا الحكومة السويدية ودول العالم  الى ترجمة الأقوال إلى افعال للضغط على حكومة نتنياهو لوقف حربها الاجرامية بوقف التعاون العسكري وتصدير الأسلحة إلى إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ومقاطعتها.