شهداء بينهم أم وطفلها إثر قصف منزل غرب غزة .. وارتفاع عدد الشهداء الى 34262 منذ بدء العدوان

شهداء بينهم أم وطفلها إثر قصف منزل غرب غزة .. وارتفاع عدد الشهداء الى 34262 منذ بدء العدوان

غزة- استشهدت أم وطفلها، اليوم الأربعاء، جراء قصف طائرة حربية اسرائيلية منزلا غرب مدينة غزة.

وشن الطيران الحربي الإسرائيلي غارات على منزل عائلة حميد، قرب مفرق حميد بمخيم الشاطئ غرب غزة، ما أسفر عن استشهاد الأم آمنة حميد وطفلها مهدي (12 عاما)، وجرح 6 آخرين.

كما استشهد 3 مواطنين على الأقل، وجرح العشرات، إثر قصف قوات الاحتلال الإسرائيلي منزلا بحي النصر غرب مدينة غزة.

كما أغارت طائرات الاحتلال على منطقتي معن والمواصي في خان يونس جنوب قطاع غزة، ما أدى لاستشهاد مواطنين اثنين، وإصابة آخرين.

وأعلنت مصادر طبية، اليوم الأربعاء، ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 34262 ، غالبيتهم من الأطفال، والنساء، منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وأضافت المصادر ذاتها، أن حصيلة الإصابات ارتفعت إلى 77229 منذ بدء العدوان، في حين لا يزال آلاف الضحايا تحت الركام وفي الطرقات، حيث يمنع الاحتلال وصول طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال ارتكبت 6 مجازر بحق العائلات في القطاع، أسفرت عن استشهاد 79 مواطنا، وإصابة 86 آخرين، خلال الساعات الـ24 الماضية.